خواطر شامية|| متى يموت رأس السنة؟! | قناة الواقية | Al Waqiyah TV

خواطر شامية|| متى يموت رأس السنة؟! إعداد وتقديم: معاوية عبد الوهاب https://youtu.be/b_asT1VZ-2k | #قناة_الواقية : انحياز إلى مبدأ الأمة |

خواطر,شامية||,متى,يموت,رأس,السنة؟!,إعداد,وتقديم:,معاوية,عبد,الوهاب,https:,youtu.be,b_ast1vz-2k,|,#قناة_الواقية,:,انحياز,إلى,مبدأ,الأمة,|

خواطر شامية|| متى يموت رأس السنة؟!

إعجابات: 1 (100%)
نشر بواسطة: LB | التاريخ: 12/29/2017 | المشاهدات: 48

الحلقة: خواطر شامية: متى يموت رأس السنة.

 

بسم الله الرحمن الرحيم، يقول الله-عز وجل- على لسان فتية أهل الكهف: "إنهم إن يظهروا عليكم يرجموكم أو يعيدوكم في ملتهم ولن تفلحوا إذا أبدا"، كيف يعيدونهم في ملتهم؟ ذكر أهل التفسير أنه ليس شرطا أن يعبدوا أصنامهم وأن يتبعوهم في شريعتهم، وإنما أن يتطبعوا بالطباع العامة للمجتمع الكافر من حيث لا يشعرون، هذا الأمر سبحان الله تنظره وتجده اليوم في واقعنا المعاصر، حينما غابت الدولة الإسلامية وحينما غابت الخلافة الإسلامية عن الوجود أصبح المسلمون لا شعوريا يتطبعوا بالطباع العامة للحضارة الرأسمالية، فثقافة الغالب تأثر في ثقافة المغلوب، فتجد المسلمين يحتفلون بعيد رأس السنة ويحتفلون بما يسمى أيضا بعيد الميلاد وبما يسمى بعيد الحب ويعيد الأم وعيد المعلم وغيره وغيره والقائمة تطول، ولا يشعرون بالذنب ولا يشعرون بالخزي ولا يشعرون بالعار لماذا؟ لأنهم تطبعوا بلا شعور بأفكار الغالب ألا وهو الحضارة الرأسمالية، فحقيقة الحل الجذري للخلاص من احتفال المسلمين بمثل هكذا أعياد والعياذ بالله -وليست أعيادا إنما كما يسمونه هم-، الحل الجذري هو بإقامة خلافة إسلامية على منهاج النبوة تعيد عزة الإسلام وتعيد للمسلمين عزتهم وتطبق عليهم شرع الله-عز وجل- وتصبح هذه الخلافة سيدة الدنيا كما كانت، يومها لن تجد مسلما يحتفل لا بعيد الميلاد ولا بعيد رأس السنة ولا بغيره من أعياد الكفار وإنما سوف يرفعون رؤوسهم عاليا بفتح بيت المقدس وبفتح روما وبفتوحات إسلامية تعيد للمسلمين عزتهم، نسأل الله –عز وجل- أن يكون ذلك قريبا والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

https://youtu.be/b_asT1VZ-2k

| #قناة_الواقية : انحياز إلى مبدأ الأمة |


الفئات:
» خواطر شامية

قنوات: برامج الواقية |