برقية عاجلة: أردوغان... وأردوغان | قناة الواقية | Al Waqiyah TV

من روائع المفكر السياسي أحمد الخطواني قناة الواقية: انحياز إلى مبدأ الأمة www.alwaqiyah.tv | facebook.com/alwaqiyahtv | [email protected]#الواقية#قناة_الواقية

رجب طيب أردوغان,إردوغان,تركيا,حزب العدالة والتنمية,انتخابات تركيا,السلطان أردوغان,العلمانية التركية,الشريعة,اسطنبول

برقية عاجلة: أردوغان... وأردوغان

إعجابات: 2 (100%)
نشر بواسطة: - قناة الواقية - | التاريخ: 04/27/2017 | المشاهدات: 250

الحلقة: أورغان...وأردغان.

نحن نسمع أقوال لدى الكثيرين من الناس أن‑أردوغان‑ أفضل من غيره من الرؤساء، الجواب السياسي على هذا السؤال، هناك فرق بين الحديث عن الأشخاص، وبين الحديث عن الدول، يعني أنا ممكن أقلك أنه أوردغان كان شخص، كفرد، هو مسلم، ويصلي، ويقرأ القرآن، وهذه صفات فردية يعني مقبولة مثلآ، لكن الموضوع مش موضوع فردي! ولا موضوع شخصي! ولا موضوع أخلاق، ولا موضوع صفات فردية، الموضوع متعلق بالدولة، وبصفات الدولة، هناك فرق بين صفات الدولة، وصفات الفرد إن كان السائل بدو يسأل عن صفات الفرد، ومين أفضل هذا الفرد، ولى ذاك الفرد، يعني مين أفضل‑ميشيل عون‑ الكافر النصراني، ولى –أوردغان‑ لا ‑أوردغان أحسن‑ كفرد ، طبعآ، لكن نحن في موضوع صفات الدولة، ومقومات الدولة، وليس صفات الفرد، ومقومات الفرد، يعني إنت تتحدث عن دولة، إذآ ما هي مقومات الدولة؟   من أبرز مقومات الدول أن الدولة تقوم على العقيدة تمامآ كما يقوم الفرد على العقيدة، يعني الفرد المسلم قوامه عقيدة"لا إله إلا الله، محمد رسول الله"، بناءآ على هذه العقيدة بنظم أعماله، وبكون صفاته، وأخلاقه، ومعاملاته مع الناس، هذا بالنسبة للفرد، مقومات فرد. لكن نحن نتكلم عن دولة، وسلطة، وسلطان، وكيان تنفيذي، السلطة، والكيان التنفيذي، والدولة، في إلها مقومات أخرى، إذآ اسألني عن مقومات الدولة، لا تسألني عن مقومات الفرد، هذا جواب،

مقومات الدولة في تركيا لا تختلف عن مقومات أي دولة عربية، أو أي مقومات دولة قائمة في العالم، تقوم على أساس فصل الدين عن الحياة، العلمانية عقيدة، وعلى أساس وضع التشريعات بناءآ على الحريات الأربعة، حرية السياسة حرية تعبير، حرية العقيدة، وحرية الشخصية، وحرية الملكية الإقتصادية، هاي الحريات الأربعة هي جوهر نظام الحكم الرأسمالي، الدولة التركية بقيادة هذا المسلم‑أوردغان‑ متمسكة بالحريات الأربعة، إذهب الى مدن تركيا، وشواطئ بحارها، والى متاجرها، الخمور، والحريات، والكذا

مثلها مثل أوربا، مابتفرق ليش لأنها ملتزمة بالحريات، اسألهم عن العقيدة الإسلامية بقلك لا ،افصل العقيدة الإسلامية، عنا إحنا اسماعلين، وعنا علويين، وعنا غير مسلمين الى آخره، إذآ الدولة لم تقم على أساس العقيدة الإسلامية، إذآ ما نبنتش الدولة على العقيدة الإسلامية معناته هي ليست دولة إسلامية، واضح جدآ مش دولة إسلامية، إذآ هيك الجواب ، الجواب بتميز لدى السائل بتقله أنت بتسألني عن فرد، ولى عن دولة؟  إذا عن فرد يا أخي أنا مش معترض على أنه متدين، أو مش متدين، ‑محمد مرسي‑ كان شيخ، وإمام مسجد، محدش بيقول عنه إنه مش متدين، المشكله مش بالفرد، المشكلة بالدولة، ومقومات دولة، هذا يجب أن يتضح تمامآ وبشكل جلي للسائلين.

من روائع المفكر السياسي أحمد الخطواني
قناة الواقية: انحياز إلى مبدأ الأمة
www.alwaqiyah.tv | facebook.com/alwaqiyahtv | [email protected]
#الواقية
#قناة_الواقية


الفئات:
» برقيات عاجلة

العلامات: رجب طيب أردوغان | إردوغان | تركيا | حزب العدالة والتنمية | انتخابات تركيا | السلطان أردوغان | العلمانية التركية | الشريعة | اسطنبول |