خواطر شامية: متى يبدع الشباب؟ | قناة الواقية | Al Waqiyah TV

خواطر شامية: متى يبدع الشباب؟إعداد وتقديم: معاوية عبد الوهاب| #قناة_الواقية : انحياز إلى مبدأ الأمة |

الواقية،,قناة,الواقية,شباب,سيبويه,موطأ,الشافعي,مالك,علم,الفاتح,محمد الفاتح,طارق بن زياد

خواطر شامية: متى يبدع الشباب؟

إعجابات: 0 (0%)
نشر بواسطة: LB | التاريخ: 08/12/2017 | المشاهدات: 7

الحلقة: خواطر شامية: متى يبدع الشباب؟

إعداد وتقديم: معاوية عبد الوهاب

بسم الله الرحمن الرحيم.

يقول الله-عز وجل- عن يحي-عليه الصلاة والسلام- "وآتيناه الحكم صبيا"، أي من هو صبي الله-عز وجل- جعل فيه النبوة، الآن نحن في غمرة الإنهزام الفكري، والحضاري الذي تعيشه الأمة أمام الحضارة الغربية نستغرب أن بعض القادات، والمبدعين، ودكاترة الجامعات في الدول الغربية أنهم شباب ودون سن الثلاثين، وكأنه أمر عجيب، وننظر إلى الواقع الإسلامي فلا نجد اليوم مبدعا دون سن الثلاثين! علما أنك إذا قرأت التاريخ الإسلامي، وجدت أن هذا الأمر طبيعي جدا في الحياة الإسلامية، الشافعي عمره إثنى عشر عاما كان بمثابة معيد في الكلية إذا غاب الإمام مالك يجلس مكانه ليقرأ "الموطأ"، الإمام جلال الدين السيوطي عمره سبعة عشر عاما حينما ألف- تفسير الجلالين-، -سيبويه- شيخ النحاة -رحمه الله- توفي عمره ثمان وعشرون سنة فقط، وألف كل هذا التراث النحوي الذي اعتمدت عليه الأمة في اللغة، والبلاغة، لدينا- أسامة ابن زيد -قائد الجيوش عمرة ثمانية عشر عاما وعندما كان عمره ستة عشر عاما كان قائد كتيبة، الشاهد في الكلام كله، الشاهد في الكلام كله، أن الأمة الإسلامية أمة تنجب الأبطال، وتنجب العباقرة وهو شباب وليس أمرا غريبا، ولكن الموضوع حقيقة هو قرار سياسي، وقرار فكري، الآن الأمة تحارب ويحارب الإبداع فيها من قبل الحكام الظلمة الغشمة، فإذا عادت الخلافة الإسلامية إلى الوجود إن شاء- الله تعالى- سوف تجد جيلا ضخما من الشباب يعيدون للأمة حيويتها فالفكر، والتكنولوجيا، وفي كل شيء وليس ذلك بمستغرب، ليس الحداثة بمانعة من حلم قد يوجد الحلم في الشبان والشيب، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


| #قناة_الواقية : انحياز إلى مبدأ الأمة |


الفئات:
» خواطر شامية

العلامات: الواقية، | قناة | الواقية | شباب | سيبويه | موطأ | الشافعي | مالك | علم | الفاتح | محمد الفاتح | طارق بن زياد |