اللهم اني صائم: رمضان بين الأمس واليوم | TV الواقية

اللهم اني صائم: رمضان بين الأمس واليومإعداد وتقديم : الشيخ عبد الله حسين - السودانhttps://www.youtube.com/playlist?list=PLkBCHbLpp6nblAUwOi6bvuvcEpctMdLzU==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==| #قناة_الواقية : ان...

الواقية،,قناة,الواقية,رمضان النصر,رمضان

اللهم اني صائم: رمضان بين الأمس واليوم

إعجابات: 1 (100%)
نشر بواسطة: LB | التاريخ: 06/19/2017 | المشاهدات: 20

الحلقة: اللهم اني صائم: رمضان بين الأمس واليوم.

إعداد وتقديم: الأستاذ عبد الله حسين.

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين.

رمضان بين الأمس واليوم، كيف كان رمضان عند هذه الأمة؟   كيف عندما يأتي رمضان يجد هذه الأمة أمة متوحدة؟   كيف عندما كان يأتي رمضان الأمة كانت مطبقة لشرع الله‑سبحانه وتعالى‑؟   كيف عندما كان يأتي رمضان على هذه الأمة كانت تخرج من فتح الى فتح؟     كان في رمضان فتح بلاد السودان، وفتح بلاد الأندلس، وفتح كذلك بلاد المغرب العربي، بل كانت الفتوحات والمعارك الكبرى كانت في رمضان، كانت معركة بدر الكبرى في سنة الثانية للهجرة، كان فتح مكة في السنة الثامنة للهجرة، كانت معركة عمورية التي بها انتصر فيها المسلمون لعرض تلك المرأة التي انتهكت من قبل الروم، كانت معركة عين جالوت، التي وقف فيها المسلمون ضد الزحف التتري الذي قتل، وسفك الدماء، وحمل يعني كتب المسلمين، ومجلداتهم، ومصنفاتهم، وقذف بها في نهر دجلة والفرات، حتى تغير الماء بمداد تلك الكتب.     إذآ هذه المعارك الكبرى التي صنع بها المسلمون تاريخآ أبيضآ، تاريخآ تتغنى به الأمة بل وتتذكره الأمة على مر الأيام، كان ذلك رمضان عند الأمة، ولكن كيف عندما ننظر الى رمضان اليوم؟  حيث الفرقة، حيث الإنهزام، حيث نهب ثرواتنا، حيث إذلال أمة الإسلام، حيث إنتهاك الأعراض، وسفك الدماء كيف نرى المسلمون الآن عندما تتابع الأخبار في كل أحوالهم؟  كيف أن المسلمون تسفك دمائهم في بورما؟  في الشيشان؟ في فلسطين؟ في الشام؟  حيث سوريا وغيرها.   كل هذه المآسي التي نعيشها عندما غاب ذلك الحامي، عندما غابت تلك الجنة، التي كان المسلمون، كانوا المسلمون يصنعون بها تاريخهم، وكانوا يحققون بها انتصارتهم، عندما فقدوها حدث لنا الإنهزامات، حدث لنا التفرق، حدث لنا التشرذم، تمكن الأعداء من نهب ثرواتنا، بالمليارات وبغيرها من يعني النسب المهولة.   إذآ ما أحوجنا إخوة الإسلام في هذا الشهر أن نعمل جادين مجدين، أن نوجد تلك الجنة، تلك الدولة، التي كانت تصنع تلك الإنتصارات، وصنعت لنا ذلك التاريخ الأبيض، لابد أن نعيد الدولة لنستعيد دورنا مرة أخرى، ونستأنف حياة الإسلامية، فانصنع التاريخ مرة أخرى، وإن ذلك لقريب بإذن الله‑سبحانه وتعالى‑ فنهيب بكل المسلمين في هذا الشهر العظيم شهر القرآن، شهر الإنتصارات، شهر الفتوحات، شهر تحرير أرض المسلمين ومقدساتهم، أن ننهض من جديد حتى نعيد خلافة راشدة على منهاج النبوة .    نسأل الله‑سبحانه وتعالى‑ أن يكون ذلك قريبا، بارك الله فيكم وجزاكم الله خير، من سلسلة اللهم إني صائم . بارك الله فيكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


https://www.youtube.com/playlist?list=PLkBCHbLpp6nblAUwOi6bvuvcEpctMdLzU
==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==||==
| #قناة_الواقية : انحياز إلى مبدأ الأمة |

www.alwaqiyah.tv
facebook.com/alwaqiyahtv
[email protected]


الفئات:
» اللهم إني صائم

قنوات: برامج الواقية |

العلامات: الواقية، | قناة | الواقية | رمضان النصر | رمضان |