نظرة على الأحداث (217): علاقة الرئيس الأمريكي ترامب بالكونغرس | قناة الواقية | Al Waqiyah TV

نظرة على الأحداث (217): علاقة الرئيس الأمريكي ترامب بالكونغرسهيثم الناصر: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، الإخوة الكرام مشاهدي قناة الواقية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحييكم في ه...

قناة,الواقية,حزب التحرير,قناة الواقية,الكونغرس,أمريكا,مجلس النواب الأمركي,مجلس الشيوخ الأمركي,ترامب

نظرة على الأحداث (217): علاقة الرئيس الأمريكي ترامب بالكونغرس

إعجابات: 1 (100%)
نشر بواسطة: LB | التاريخ: 02/14/2019 | المشاهدات: 33

نظرة على الأحداث (217): علاقة الرئيس الأمريكي ترامب بالكونغرس
هيثم الناصر: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، الإخوة الكرام مشاهدي "قناة الواقية" السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحييكم في هذا اللقاء الجديد من نظرة على الأحداث، حديثنا اليوم حول العلاقة بين الرئيس الأمريكي ترامب ومجلس النواب الأمريكي الكونغرس، لهذه الغاية نستضيف الأستاذ محمد عمير.

محمد عمير: حياك الله أخي
هيثم الناصر: أهلا وسهلا، عادة الصورة النمطية لمجالس النواب مع الرئيس أو مع الدولة إجمالا يعني تأخذ نمطية المشاكسة والمحاسبة أو كما في بلاد المسلمين الركون والبصم وما إلى ذلك، علاقة ترامب بمجلس الكونغرس هذه الأيام تحديدا يعني يستشعر الإنسان معها فيها شيء من الحدة، هل هو أمر يعني يتطلب الوضع السياسي الأمريكي بمعنى يمثل حالة حقيقية أن هناك نزاع أو خلاف بين الرئيس والكونغرس؟ أم هي مسألة صلاحيات؟ تفضل.
محمد عمير: ابتداء السلام عليكم ورحمة الله، الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى صحبه ومن والاه، يعني أخي الكريم عندما نطلع إلى ما يقوم به الكونغرس من مناكفة ومشاكسات ضد ترامب أو ضد شخصية ترامب تحديدا لا بد لنا أن نتابع أو نتتبع ما هي القضايا التي يثيرها مجلس النواب الأمريكي لترامب
هيثم الناصر: جميل
محمد عمير: فبحث هذه القضايا يتبين مدى أثر هذه المشاكسة أو هذه المعارضة على السياسة الخارجية أو السياسة الداخلية بالنسبة لأمريكا، فبالآونة الأخيرة يعني كان الأمر متعلق بتمويل الصور الذي كان ينوي ترامب أو يزعم ترامب أنه يريد بناءه على الحدود مع المكسيك لكبح جماح اللاجئين أو بحجة تحت مشروع كبح جماح اللاجئين، الفكرة هذه بحد ذاتها يعني من الأفكار يعني بعض الدراسات أو بعض معاهد الدراسات اعتبرت أنه هذه الأفكار أو هذه الأطروحات تماشت أو تتماهت مع كثير أو شريحة كبيرة من الشعب الأمريكي بحيث إنه في حالة وجود ركود اقتصادي أو في حالة وجود ارتفاع نسب البطالة دائما ينقلب بالشعب الأمريكي للبحث عن أسباب الأزمة التي يعيشونها أو أسباب الضيق الذي الذين يمرون به في بعض الأحيان مباشرة أول ردة فعل تكون على موضوع اللاجئين، على موضوع المهاجرين، على موضوع المقيمين في أرض أمريكا وهم ليسوا من أصول أمريكية
هيثم الناصر: نعم
محمد عمير: فهذه الشعارات يطرب لها الناخب الأمريكي حسب ظرف الاقتصادي التي تمر به البلاد أو يمر به الناخب الأمريكي، فاستغل ترامب هذه الفكرة واشتغل عليها وكانت يعني من أحد أهم الأسباب التي صعدت به إلى كرسي الرئاسي بالإضافة إلى كما قلنا في عديد من حلقات سابقة أن ترامب المجيء به بهذه الشخصية أو بهذه الصفة هو يخدم استراتيجية معينة تريد القيام بها أمريكا في الظرف الراهن، فإذا تتبعنا مثلا تلك المناكفات أو تلك المشاكسات مادامت داخل الإطار المحلي ليس لها علاقة بالسياسة الخارجية ولكن متى الأمور تأخذ منحنى خطير، ومنحنى يجب علينا أن نتتبعه وأن ندرسه دراسة يعني معمقة؟ إذا تعلق الأمر بشأن خارجي أو بشؤون خارجية.
لاحظ إنت مجلس الكونغرس بالأمس أو قبل الأمس أثار مرة أخرى مسألة قتل الصحفي خاشقجي! كما نعلم أن هذه المسألة أو مسألة اغتيال خاشقجي مسألة تضر بعميل أمريكا سلمان وابنه، فتضر بهم شخصيا وهذا الأمر يضر بالمصلحة الأمريكية أو بالسياسة الأمريكية بالمنطقة، فعندما يقوم الكونغرس بإثارة قضية مثل هذه من بعد ما كاد ترامب أن يتجاوزها بسهولة ودون خسائر إذا هؤلاء عندما يثيرون هذه القضية هناك تأثير على السياسة الخارجية، هم يتذرعون يعني الكونغرس الأمريكي أو مجلس النواب الأمريكي يتذرع بمسألة القيم الأمريكية وحفظ الحريات ولا بد من الحفاظ على القيم الأمريكية، هذه ذريعة والذريعة يعني لها مصوغها كونهم يعني دولة حريات ودولة ذات رأسمالية، ولكن في حقيقة الأمر المتتبع للسياسة الأمريكية منذ فترة لا تراعي شأن للناحية المبدأية أو لناحية القيم بحيث إنه صفت القضية عندهم مكسب وخسارة، أو منفعة وضرر، يعني حسب مصلحتهم يسيرون الأمور ولو خالوا مبدأهم وخير دليل على ذلك انسحاب أمريكا من معاهدات التجارة والحرب التجارية التي تخوضها مع الصين وهذا يتعارض تعارض تام مع المبدأ الرأسمالي
إذا عودة على ذي بدء، عندما يثير الكونغرس الأمريكي أو مجلس النواب الأمريكي قضية ضد إدارة البيت الأبيض أو ضد ترامب شخصيا تتعلق بالسياسة الخارجية هنا أنت أمام حالة فعلا بحاجة إلى دراسة، وقد أشار حزب التحرير إلى هذه الحالة التي تكررت أو التي حدثت في عهد أوباما أثناء المشروع القانون يلي هو التأمين الصحي أو "أوباما كير" أو مشروع "أوباما كير" في تلك الفترة أيضا كانت الغالبية لصالح الجمهوريين بوجود أوباما على رأس إدارة البيت الأبيض فكان هناك تجاذب كبير ما بين الإدارة وما بين الكونغرس لإقرار هذا القانون مما استدعى إيقاف الميزانية أو إغلاق الحكومة لفترة معينة، كما حدث مع إدارة ترامب تماما، فبتلك الفترة أشار الحزب أشار حزب التحرير تلك الفترة بجواب سؤال يتعلق بهذه المسألة أن هناك بدأ يظهر على السطح أن بعض المناكفات بالداخل الأمريكي بدت تؤثر على المصالح الأمريكية يعني أصبحوا يناكفون بعضهم بعضا الحزبين الكبيرين في داخل أمريكا ولكن يعني أصبحت بعض المصالح الأمريكية تتأثر من تلك المناكفات أو من تلك الصراعات التي تدور بينهم.
هيثم الناصر: إذا هو عادة يعني كما تفضلت عندما تكون المسألة داخلية لا إشكال مهما كان طبيعة المناكفة أو الصراع، لكن إذا كانت تتعلق في السياسة الخارجية فالمسألة مختلفة نرى عادة بأنه صلاحية الرئيس تكون غالبة، يعني يستطيع الرئيس أن يتخذ إجراء ثم فيما بعد الرجوع إلى الكونغرس خاصة في المسائل مثل الحرب وما إلى ذلك، كيف تقيم طبيعة هذه العلاقة؟
محمد عمير: يعني أخي الكريم يعني المشرع الأمريكي أو واضع الدستور الأمريكي عندما أعطى هذه الصلاحيات وتعد كبيرة يعني للرئيس الأمريكي وكأنه يعني هذا ينم عن فكرة تحدثنا أيضا فيها سابقا عن وجود تلك الدولة العميقة أو واضعي الخطط الاستراتيجية لأمريكا كأمريكا بالنسبة لما يتعلق خصوصا في السياسة الخارجية وعلاقة أمريكا مع علاقة العالم، الآن هذا الأمر يقتضي بأن يكون رئيس أمريكا لديه تلك الصلاحيات التي يستطيع من خلالها أخذ كثير من القرارات ويبقى دور مجلس النواب في بعض هذه القرارات الجزئية دور جزئي أو لا يؤثر كثيرا في ذلك القرار في الحفاظ على الاستمرار في تلك الاستراتيجيات التي وضعتها الدولة العميقة، وخير دليل على ذلك يعني وكثير استشهدنا بها ونعيدها يعني إن شاء الله يكون في الإعادة إفادة هنا، بأن السياسة التي يسير عليها ترامب مهد له من قبله يعني مهدها أمامه أوباما موضوع يلي هو القيادة من الخلف، موضوع سياسة الاحتواء، موضوع إحداث التوازن الخارجي المجال، كل هذه السياسات طرحها أوباما ووضع الخطوط العريضة للسير عليها وجاء ترامب مكملا لها أو متمما لها ولكن بأسلوب مختلف عن أسلوب أوباما يعني بأسلوب الفظ بأسلوب المتعنت بأسلوب العنجهية، هذه يعني التي تتميز فيه شخصية ترامب ولكن الخطة والاستراتيجية التي يسير عليها لازالت كما هي لم تتغير عليها شيء هذا يفسر تلك يعني تلك الصلاحيات الكبيرة التي تعطى إلى الرئيس الأمريكي لكي لا يتعرقل المشروع الاستراتيجي خصوصا في السياسة الخارجية للدولة الأمريكية.
هيثم الناصر: في حال تدخل الكونغرس هل في مثل هذه المسائل، هل يعتبر مؤشر ضعف؟
محمد عمير: يعني أخي الكريم قلنا إنه هذه الظاهرة إذا تنامت هي بحاجة إلى متابعة لا نستطيع من حادثة أو حادثتين يعني نحكم على الأمر، إنما أنت بحاجة أن تتبع الأمر أكثر بس لكن هو مؤشر يعني يذهب بهذا الاتجاه بأنه أصبحت بعض المناكفات على حساب السياسة الخارجية، الأمر تكرر بقضيتين واضحات يعني قضية حساسة مثل قضية مقتل خاشقجي وما أثاروا الإنجليز من زوبعة حول مقتل هذا الصحفي، وقبلها حدثت مع أوباما وكان ولكن يعني كانت الأدوار مقلوبة! إذا وكأن الأمر يعني أصبح له مسوغ في أمريكا أو مستساغ في أمريكا إذا لتحقيق كل حزب يحقق مصالحه للوصول إلى السلطة عليه أيه؟ أن يقوم بمناكفة الطرف الآخر ولو عارض ذلك مصالح تلك الدولة التي يقومون بها، يعني هذه الظاهرة بحاجة إلى مراقبة أكثر يعني حتى نستطيع أن نخلص إلى رأي صحيح بهذه الزاوية.
هيثم الناصر: يعني أنت ترى أن المسألة يعني أخذت وقتا طويلا؟ سواء مسألة خاشقجي أو غيرها من المسائل؟
محمد عمير: نعم
هيثم الناصر: وكأنه كان من المتوقع يعني أن يكون لها أثر سلبي باتجاهات الرئيس، لكن لم يحص مثل ذلك أبدا، بقيت الأمور كما هي.
محمد عمير: يعني شوف لحديت الآن هي من باب عندما يخرج بعض الأعضاء من الكونغرس الأمريكي أو مجلس النواب الأمريكي ويثيرون بعض هذه الإشكاليات يعني هم يعني يثيرون هذه المشكلة. الآن كيفية حلها أو كيفية الخلوص إلى حلها هو يعني تجري اجتماعات وتعقد صفقة ما بين الأطراف المتنازعة ويدفن الموضوع نهائيا أو يعني بتعدي المسألة، حتى موضوع تعطيل الحكومة لصالح بخصوص ما يخص الجدار الأخبار تقول إنه هناك يعني رح يسير عملية تمويل بشكل آخر أو بشكل مستساغ للحفظ على أمن الحدود لمنع لكبح جماح المهاجرين القادمين لأمريكا، إذا في المحصلة أنت تخلص أن هناك يجري صفقات معينة ولكن الأمر يعني يلي يعتبر نوعا ما إذا تفاقم وتصاعد الخطير أنه هو إذا ما أراد طرف من الأطراف تحقيق مصلحة معينة أو تحقيق وجهة نظره يقوم بإثارة هذه المشاكل على حساب المصلحة الدولة، إنت أمام مشهد يعني نوعا ما غريب ونسأل الله –سبحانه وتعالى- أن يجعل بأسهم بينهم شديد.
هيثم الناصر: هذه النقطة بذات تدفع للسؤال التالي، إلى أين مدى من الممكن أن يكون الكونغرس ضابط لهذه العملية؟
محمد عمير: شوف أخي الكريم يعني هذه أحداث تمر
هيثم الناصر: نعم
محمد عمير: كويس، فأنت بحاجة إلى متابعة حجم الحدث الذي من شأنه أن يتعامل معه الكونغرس الأمريكي أو تلك الإشكالية التي ممكن يثيرها أو.. من عدا اختلاف وجهات النظر ما بين الأطراف الحاكمة في الإدارة الأمريكية، بناء على مدى اختلاف يعني إلى متى يحدث التنافر أو ما حجم ذلك التنافر الذي قد يحدث؟ هنا يعني المسألة قد تخضع إلى إيذاء معين أو إلى ضعف شديد معين قد تصل إلى ضعف أو إيذاء نفس الكيان، يعني ما زال إلى حد هذه اللحظة في نوع من الانسجام بما يتعلق بالسياسة الخارجية كثير من الشؤون الداخلية فيها نوع من الانسجام، الخلاف يكون على فروع إثارة بعض التناقضات تقوم من باب المناكفة وليس من أي باب آخر، الآن منقدر نقول أو ممكن أن نتحدث نحن ، هناك خلاف واضح عندما يكون هناك تنافر واضح بوجهات يعني بوجهات النظر، الخطط الموضوعة عندما يأتي الديمقراطيين مثلا ويطرحون مشروع ضد على سبيل المثال في قضية مهمة مثل الصين مثل التجارة مع الصين وحرب التجارية مع الصين يعني لو تدخل الكونغرس وعارض قرارات الرئيس وسن قانونا معينا أو مشروع قانون معين يأخذ الأمور بعكس الاتجاه الذي ذهب فيه ترامب؟ الآن تقدر تقول
هيثم الناصر: لم يحصل مثل ذلك!
محمد عمير: ما وصلت الأمور إلى هذا الحد على العكس تماما هم منسجمين معهم في هذه القضايا الحساسة ولكن المناكفات هم في مسألة مثل خاشقجي بحاولوا يتلاعبوا مع الرئيس ترامب بضغوط من هنا أو بضغوط من هناك، والذي يجرأ الكونغرس على هذا الأمر أنا بظني مسألة هو ضعف الخصم يعني الاتحاد الأوروبي أو تحديدا بريطانيا والضعف التي بنيت به الذي بنيت به هو الذي يعني جعل مسألة المراوغة ما بين الأطراف الأمريكية كلن يريد مصلحته كأحزاب حاسمة دون حساب كبير للطرف المقابل أو العدو الخارجي، لأن العدو الخارجي أو الخصم الخارجي بالنسبة إلهم أصبح بغاية من الضعف لا يستطيع إلى حد ما منافستهم أو التأثير كثيرا على مصالحهم الخارجية، يعني هذه من ضمن الاعتبارات أكيد الموجودة عندهم التي شجعتهم على فتح مثل هيك ملفات.
هيثم الناصر: لعلنا في هذه العجالة من الوقت ألقينا الضوء على طبيعة العلاقة ولو بإيجاز لكن يعني ما يحدث الآن في الكونغرس الأمريكي مع طبيعة هذه الإدارة التي يعني أخذت نمطا جديدا لعله غير مسبوق، كان من الضروري أن نقف على حد طبيعة هذه العلاقة وأنها ما زالت علاقة سائغة
محمد عمير: نعم إلى حد ما
هيثم الناصر: ضمن مجموعة الرؤية
محمد عمير: إلى حد ما
هيثم الناصر: الأمريكية هذا ما نخلص إليه، شكرا جزيلا لك

محمد عمير: حياك الله أخي
هيثم الناصر: ولكم جزيل الشكر على المتابعة مع حدث آخر، السلام عليكم ورحمة الله.

 

الأربعاء، 08 جمادى الآخرة 1440هـ| 2019/02/13م
قناة الواقية: انحياز إلى مبدأ الأمة
#الخلافة
#حزب_التحرير
#قناةـالواقية
#الواقية #قناة


الفئات:
» نظرة على الأحداث

قنوات: برامج الواقية |

العلامات: قناة | الواقية | حزب التحرير | قناة الواقية | الكونغرس | أمريكا | مجلس النواب الأمركي | مجلس الشيوخ الأمركي | ترامب |