نظرة على الأحداث (175): القمة العربية في الظهران | قناة الواقية | Al Waqiyah TV

نظرة على الأحداث (175): القمة العربية في الظهران ضيوف اللقاء: الاستاذ محمد عمير (أبو المجد)أجرى اللقاء: الأستاذ هيثم الناصر (أبو عمر)الأربعاء، 9 شعبان 1439هـ| 2018/04/25مقناة الواقية: انحياز إلى مبدأ الأمة#الخلافة #حزب_التحرير

الواقية,تلفزيون الواقية,حزب التحرير,الصين

نظرة على الأحداث (175): القمة العربية في الظهران

إعجابات: 0 (0%)
نشر بواسطة: LB | التاريخ: 04/27/2018 | المشاهدات: 19

الحلقة: نظرة على الأحداث (175): القمة العربية في ظهران.

هيثم الناصر: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، الإخوة الكرام مشاهدي قناة "الواقية" السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أحيكم في هذا اللقاء الجديد من برنامجكم "نظرة على الأحداث" حديثنا اليوم حول القمة العربية 29 التي عقدت في منتصف نيسان الجاري في السعودية، لتجلية ما جرى في هذه القمة نستضيف الأخ الفاضل الأستاذ محمد عمير أهلا وسهلا، حياك الله أبو المجد، هذه القمة العادية أخذت عنوان "قمة القدس" لتعطي دلالة معينة لا ندري ما هي لا عن القدس أم تضيع لها والواقع أن في مقررات القمة كان هناك اعتراف بما يسمى دولة فلسطين في القدس الشرقية وبأن غربي القدس هو عاصمة لكيان يهود، ومن ثم أيضا بند في محاربة الإرهاب ولا ندري ما هو الإرهاب أو شيء غير الإسلام؟ ما ذا تقول في البند الأول أستاذ محمد؟

محمد عمير: ابتداء أقول لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، لا بد لنا أن نستعرض المسار جامعة الدول العربية

هيثم الناصر: تفضل

محمد عمير: لو أتيت لجامعة الدول العربية ونشأتها ابتداء لا بد من أن جامعة الدول العربية الذي أنشأها قوى الكافر المستعمر، واستخدمت جامعة الدول العربية لتمرير مشاريع الكافر المستعمر على هذه الأمة وكانت عرابة مشاريع المستعر على هذه المدة، عن طريق إطفاء شرعية معينة لأنها جامعة الدول العربية والقمة العربية وعقدت قمم معينة لإصار قرارات معينة وفي حقيقتها تعليمات وأوامر من الكافر المستعمر، عند بدايتها كما تعلم ويعلم الجميع الذي أنشأها الإنجليز ورعاها، ثم بدأت هذه الجامعة العربية فيما بعد وعندما أتت مصر وسيطرت على موضوع الجامعة العربية بدأت مصر استطاعت مصر في هذه الحالة أن تجعل هذه الجامعة بيد أمريكا وتابعة لأمريكا ولكن لا يخلو من أن يكون من أعضاء هذه الجامعة من عملاء الإنجليز الذين تارة أخرى يحدثون بعض المنغصات على بعض مشاريع الجامعة العربية، الحقيقة الثابتة إذا سواء ساروا مع الإنجليز أو ساروا مع الأمريكان هم عرابين لمشاريع الغرب على هذه الأمة، الملفت لهذه القمة يعني نريد أن نلمس سويا عدة مسائل على أكثر من منحة ابتداء استطلعت نزلنا إلى الشارع وعملنا استطلاع رأي ما رأيهم في جامعة الدول العربية وليس بالقمة هذه تحديدا وإنما جامعة الدول العربية من نشأتها إلى الآن؟ تلمس أنها محل تندر عند الأمة ويدركون مدى سفاهتها ومدى عدم قدرتها على اتخاذ إي قرار ويدركون مدى تبعيتها للغرب ويدركون مدى خيانتها بقضايا الأمة ومدى تضيعها لقضايا الأمة الإسلامية.

هذا الأمة بشكل عام أكاد أجزم أنه بشكل عام أن جميع أفراد الأمة يدركون هذه الحقائق

هيثم الناصر: أصبحت لتندر، نعم

محمد عمير: ومحل لتندر من زمن هي محل لتندر ألا تذكر الشاعر الذي قال: قمم

هيثم الناصر: نعم

محمد عمير: هذا منذ زمن ولكن درجة الوعي عند الأمة ارتفعت وازدادت في حين لو إنك لو نزلت إلى العوام من الناس يدركون حقيقة هذه الجامعة وأنها عبارة عن مهزلة، ولا تملك من أمرها شيء وإنما هي أتت لكي تنفذ وتطفي بعض الشرعية على مشاريع الغرب، أيضا الملفت للنظر حتى الغرب وحتى أمريكا يعني عندما عقدوا هذه القمة وأسموها بقمة القدس هو في الحقيقة الأمر أتو ليطفوا الشرعية على القرار الذي اتخذه ترامب بجعل القدس عاصمة لكيان يهود كيف بدهم يطفوا هذه الشرعية جاءوا وقسموا القدس إلى شرقية وغربية وكأنو قضية فلسطين كلها اختزلت بأن لنا القدس الشرقية ولهم القدس الغربية، فهذا اقرار ضمنا بأن القدس عاصمة لكيان يهود من هذه الجامعة بهذا القرار، يريدون أن يطفوا هذه الشرعية على هذا القرار الذي اتخذه اتخذته أمريكا على لسان ترامب، لكن الملفت للنظر أن حتى أمريكا وحتى الغرب لن يرفع شأنا لهذه القمة ويعني حتى وسائل اعلامهم حتى كتابهم عادة فيما سبق كنا نرى بعض الترويج لها بعض الترويج لما تعقد إليه أو بعض المشاريع لأن في حقيقتها عقدت لكي تخدم مشاريعهم

هيثم الناصر: نعم

محمد عمير: ولكن الذي تلمسه هم حتى الغرب أنفسه يدرك حقيقة هذه الجامعة ويدرك مدى الانحطاط الذي وصلت إليه بحيث أنها لا تستطيع حتى أن تخدم مشاريع الغرب نفسه لفقدانها الشرعية عند الأمة وفقدانها الشرعية عند الناس فلم تأخذ ذلك الاهتمام وتلك التغطية لقمة التي كانت في سابق أيام..

هيثم الناصر: هو في الحقيقة عندما يكون مثلا يقال هكذا قرار الجامعة العربية يعني في المحافل الدولية أيضا كما يقال يصبح له ترتيب دولة معين

محمد عمير: لإطفاء نوعية من الشرعية

هيثم الناصر: بمعنى أن هناك مرجعية أنه هذا قرار جامعة

محمد عمير: حتى هذه المرجعية صدقا أخي وهنا تلمس ونحن نتحدث الآن بوقائع وحقائق على الأرض، هذه القمة وهذه القضية حساسة يعني بتتحدث على الأقصى والقدس هذا أمر بيهم أمريكيا بهم اليهود يعني لا بد من الاعتناء به لإطفاء شرعية على مشروعهم، هم في حقيقة الأمر هم خدموا اليهود وخدموا الأمريكان

هيثم الناصر: نعم

محمد عمير: بموضوع قدس شرقية وقدس غربية ومع ذلك ورغم ذلك لم يلقوا لها بالا لأن الغرب يدرك حقيقة أن هؤلاء الحكام سينفذون ما يريدون ما يريد منه الغرب يعني دون السير في بروتكولاتهم ومعاير معينة أو إطفاء شرعية معينة يعني هكذا الأمور أصبحت تسير لمدى انحطاط هؤلاء الحكام الذين اجتمعوا، التجاذبات يلي مرات إنت يعني بتمر علينا في داخل القمة أو بعض المناكفات يلي بتسمعها في داخل القمة العربية هي لا تخرج لا تخرج عن صراع الاتباع لصالح الأسياد يعني عندما ترى مناكفة مثلا ما بين السعودية والأردن أو ما بين السعودية وقطر هي مناكفة ما بين إنه هؤلاء اتباع أمريكا وهؤلاء أتباع الإنجليز كل يريد أن يروج أو يعمل لصالح التابع له لا أكثر من ذلك ولا أقل بس لكن أنا أرقى أن القمة العربية وجامعة الدول العربية باجتماعاتها هي حققت فشل ذريع بل على العكس الغرب يدرك أن هذه الجامعة قد تضر في بعض الأحيان في المشاريع، يعني قد يأتي الحال وتؤول الأمور إلى ذلك لعدم وجود أدنى شعبية لهذه الجامعة ولإدراك الأمة حقيقة الجامعة الدول العربية وحقيقة خياناتها وحقيقة تضيعها لقضايا الأمة، يعني ما قضية تكلموا فيها أو تحدثوا فيها إلا وضاعت، هم ضيعوا فلسطين

هيثم الناصر: بمعنى أن الشارع المسلم إذا وقف وقال: القدس ليست عاصمة لا لدولة فلسطينية ولا لكيان يهود وإنما هي ترجع لأصلها بلد من بلاد المسلمين إذا وقف الشارع وقال هكذا تذهب قرارات القمة أدراج الرياح؟

محمد عمير: نعم سوف تسقط وتداس بالأقدام

هيثم الناصر: بإذنه تعالى، القرار الثاني كان العلاقة الدائمة محاربة الإرهاب

محمد عمير: هي في حقيقتها محاربة للإسلام وهم إن هم سوف يختلفون على كل شيء وعلى كل يعني مشاريعهم عندما يطرحها الغرب هم يختلفون على كل شيء، وهؤلاء الحكام يختلفون على كل شيء ولكن هذه النقطة سوف يجتمعون عليها بل ويمارسونها على الأرض سويا أنهم يريدون أن يحاربوا الإسلام

هيثم الناصر: ليس بحاجة إلى قرار

محمد عمير: مش بحاجة إنهم يجتمعوا فهذه يعني في حقيقتها هو قرار محل اجتماع ومحل تطبيق على الأرض يعني إن أردت أن تلمس شيء من قرارات جامعة الدول العربية هذا القرار سوف تلمسه على الأرض، وخير شاهد ودليل ما يجري ما يجري من سفك دماء المسلمين تحت مسمى محاربة الإرهاب تحت مسمى محاربة التطرف تحت يعني سوريا أول شاهد

هيثم الناصر: نعم

محمد عمير: أنت ترى في اليمن أنت ترى في ليبيا أنت ترى في مصر يعني بلاد المسلمين يعني لا تكاد ترى بلد وإلا والدماء تراق فيها إلا وطائرات التحالفات التي يعقدونها من أجل محاربة الإرهاب إلا وتحلق وتلقى بحممها على المسلمين واستخدم من تحت مسمى محاربة الإرهاب، على صعيد آخر أيضا تحت مسمى محاربة الإرهاب هم لا يلجؤون إلى الخيار العسكري فقط لأنهم يدركون أن هذه أنها أمة هذه الأمة أمة عظيمة أمة جهاد ومسألة الموت والشهادة والموت والحياة لا تؤثر كثيرا في الأمة الإسلامية هم يريدون أن يضربوا الإسلام ويضربوا فكرة الإسلام ويضربوا عقيدة الإسلام في صميمها يحدثون إشكالات يعني بدهم يحدثوا إشكالية فكرية عند المسلمين ولكن نقول خاب فألهم، يعني أنت لما تنظر لتصريحات التي تخرج هنا وهناك والقرارات التي تخرج هنا وهنتاك من قوانين من محاربة الإرهاب من مراجعة مناهج السياسية يعني أمر هذه القرارات أنت لو تطلعت إلى بلاد العالم الإسلامي يعني خصوصا في الشرق الأوسط سوف تجد أنها محل الإجماع عند هؤلاء الحكام يعني موضوع تعديل المناهج موضوع على سبيل المثال العناية في المساجد وموضوع تحديد خطب جمعة معينة بحيث أنها الحكومة أو وزارة ما يسمى بوزارات أوقافية هي التي تضع الخطب أو هي التي تحدد ذلك الخطاب

هيثم الناصر: تحدد اتجاه الكلام

محمد عمير: تحدد الاتجاه هذا الكلام كله منسجم مع قرار مكافحة الإرهاب من ناحية فكرية يريدو أن يزعزعوا فكرة المسلمين بإسلامهم بعقيدتهم ولكن نقول: الله متمم نوره ولو كره الكافرون

هيثم النا صر: إن شاء الله رب العالمين، يعني لا يخفى أنهم في كل اجتماعاتهم سواء هم مجتمعين كقمة أو في الاجتماعات المتخصصة كوزراء داخلية مثلا أو مدراء أمن أو ما شاكل ذلك هم بحق يعني يتدارسون بعناية فائقة كيفية العمل ضد الأمة وكيفية اتخاذ الاجراءات التي تؤثر في الناس حتى يحصل هناك يعني خلل دعني أقول في عقلية الناس أو في نفسية الناس اتجاه قضاياهم المهمة هذا عملهم

محمد عمير: أخي الكريم هم يزعمون ويريدون ويخططون ويعملون ولكن في المقابل أنت أمام دين عظيم وعقيدة عظيمة أمام أمة عظيمة أمة عظيمة بعقيدتها بدينها يعني الغرب منذ زمن طويل وهو يخوض الصراع مع هذه الأمة ويحاول إزاحة هذه الأمة عن عقيدتها يحاول هز الثقة بدين الأمة وبين إسلامها بحيث أن يظهر الإسلام أنه مفتقر وغير قادر لتطبيق مفتقر لإيجاد حلول لمشاكل الناس هم هذا ديدنهم يعني عدا عن الحرب العسكرية التي تراها ولكن هذا ديدنهم منذ زمن طويل ولكن (غير مفهومة) أنت ترى الأمة كل يوم عن يوم تزداد اقترابا من إسلامها تزداد تمسكا بدينها تزداد يعني أصبحت التطبيق الإسلام مطلب لدى الأمة، الأمة أصبحت تدرك تماما بأن لا مخرج لها من مأزق التي تعيشه إلا بتطبيق الإسلام وإقامة دولة الإسلام ممكن الأشكال تختلف ممكن بعض التصورات بعض الجزيئات تلاقي فيها بعض ضبابية ولكن بشكل عام لو نظرت إلى الأمة كأمة بمجموعها وبشكل عام ونظرتها للإسلام هي أصبحت الأمة تنظر إلى الأحداث من زاوية الإسلام وهذا هو الوعي العام الذي تحدث عنه حزب التحرير عندما قال: إنه بدو عندما نريد أن نقيم الدولة لا بد من إيجاد رأي عام منبثق عن وعي عام" أبش يعني وعي عام؟ أصبحت الأمة تنظر إلى الأحداث وتتعامل مع الأحداث من زاوية العقيدة الإسلامية هذا حلال وهذا حرام، هذا لا يجوز وهذا يجوز، هذه خيانة هذه كذا، فأصبحت تقيم الأحداث لدى الأمة من وجهة النظر هذه فهم يدركون حقيقة هذا الأمر ولكن يحاولون إبعاد هذه الأمة يحاولوا تأخيرها ولكن نقول كما قال الله –سبحانه وتعالى-: "يريدون ليطفؤوا نور الله بأفواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون"

 

هيثم الناصر: نعم، يعني أنا أدرك النقطة التي سأطرحها الآن ويدركها كثير من الناس ولكن كما يقال لتسجيل، ألا يجب على الأمة أن تدرك تماما أن لا شرعية لهذه القمم وماذا يجب أن يكون موقفها اتجاهها؟

محمد عمير: الأمة يجب أن تدرك هذه الحقيقة ولا أبالغ ولا يعني يقال إني بفائل زيادة إذا قلتلك الأمة تدرك عدم شرعية هذه ال تدركها حقيقة نحن أخي نعيش بين الناس ومع الناس ونعمل بين الناس ونتحدث مع الناس ونقاش الناس بجميع مستوياتهم الأمة تدرك حقيقة خيانتهم تدرك أن الذي أوجدهم الاستعمار أنت أخي الكريم أمام جيل مختلف عن الجيل أيام الخمسينات وستينات أنت أمام جيل كله حيوية كله طاقة في نزعة نحو إسلامه نحو دينه، يدرك حقيقة خيانة هذه هؤلاء الحكام يدرك حقيقة خيانة جامعة الدول العربية وغير جامعة الدول العربية بل أقلك يعني أريد أن أضيف مسألة هنا وأنا حتى بما يسمى جامعة الإسلامية أو  

هيثم الناصر: جامعة الدول الإسلامية أو منظمة الدول الإسلامية، نعم نعم

محمد عمير: يعني أصبحت هذه كلها يدركون تدرك الأمة حقيقة نشأتها وحقيقة قيامها وأنها لا تملك من أمرها شيء وأنها إن قامت بإصدار قرارات أو تمثيل مشاريع معينة إنما هي تقوم بها طاعة لمن تتبعهم وليس لصالح الأمة أو لمصالح الأمة

هيثم الناصر: نعم، أستاذ محمد عمير بارك الله فيك وشكرا لك، ولكم إخوتي الكرام جزيل الشكر على المتابعة مع حدث آخر السلام عليكم ورحمة الله.

الأربعاء، 9 شعبان 1439هـ| 2018/04/25م
قناة الواقية: انحياز إلى مبدأ الأمة
#الخلافة #حزب_التحرير


الفئات:
» نظرة على الأحداث

قنوات: برامج الواقية |

العلامات: الواقية | تلفزيون الواقية | حزب التحرير | الصين |